الأخبار أخبار المدينة

فيصل بن سلمان يتفقد ...

فيصل بن سلمان يتفقد مستشفى الملك فيصل التخصصي بالمدينة المنورة

-

الثلاثاء, 03 ذو الحجة 1442




تفقد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة اليوم, مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالمدينة المنورة, الذي شهد إطلاق المرحلة التشغيلية الثالثة للمستشفى.

وتجوّل سموه داخل المستشفى واطلع على آخر التجهيزات الطبية والعلاجية المتخصصة مع بدء المستشفى العمل بالمرحلة التشغيلية الثالثة, مُستمعاً سموه لشرح وافٍ من مدير عام مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالمدينة المنورة الدكتور نزار الخليفة, عن تفاصيل المرحلة الثالثة من التشغيل, والتي تتضمن جراحة اليوم الواحد، وخدمات التنويم، ووحدة العلاج الكيميائي، والصيدلية المركزية, وكذلك استعدادات المستشفى لموسم الحج للعام الحالي, ومُساهمته ضمن المنظومة الصحية بالمدينة المنورة لخدمة ضيوف الرحمن.

وأشاد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز, بالعمل الدءوب لجميع منسوبي مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالمدينة المنورة بمُختلف تخصصاتهم, نظير الجهود والأعمال الموفقة بعون الله تعالى، لوصول المستشفى لتقديم كافة خدماته الطبية والعلاجية للمستفيدين, منوهاً سموه بالإضافة النوعية لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث للمنظومة الصحية بمنطقة المدينة المنورة, لتقديم أفضل وأجود خدمات الرعاية الصحية للمواطنين والمقيمين وضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين، داعياً الله تعالى أن يجزيّ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –يحفظه الله- خير الجزاء على توجيهه الكريم بأن يكون هذا الصرح الطبي المتخصص بالمدينة المنورة, تجسيداً لاهتمامه - رعاه الله - بتوفير رعاية طبية تخصصية وفق أرقى المعايير العالمية لأهالي وزوار مدينة المصطفى -صلى الله عليه وسلم-.

بدوره, أوضح مدير عام مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالمدينة المنورة الدكتور نزار الخليفة, أن المرحلة التشغيلية الثالثة، تأتي امتداداً للمراحل التشغيلية السابقة للوصول بإذن الله تعالى إلى الطاقة الاستيعابية الكاملة لعدد الأسرة تدريجياً، بما يُحقق الهدف الأسمى للمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث لتقديم الرعاية الطبية التخصصية وفقاً لأحدث المعايير العالمية التي تُساهم في تطوير الخدمات الصحية التخصصية، بما يُسهم في رفع المشقة وتقليل عناء السفر لأهالي المنطقة من تلقى العلاج خارج المدينة في الخدمات الطبية التخصصية, كأمراض الأورام للكبار والأطفال, وطب العيون حالياً.

وأشار الدكتور خليفة, إلى أنه سيتم بعون الله تعالى مستقبلاً إضافة خدمات تخصصية إضافية حسب حاجة المنطقة وسكانها، برعاية طبية وخدمات نموذجية في مجال الطب والرعاية الصحية, لافتاً إلى أن المستشفى أنهى كافة الاستعدادات المتعلقة بتطبيق الخطة الطبية والصحية لموسم الحج الحالي 1442هـ، لتقديم الخدمة النموذجية لضيوف الرحمن وزوار المدينة المنورة.