الأخبار أخبار المدينة

أمير المدينة يفتتح م ...

أمير المدينة يفتتح مركز تمكن الشامل للتوحد

-

الأربعاء, 11 جمادى الأولى 1443



افتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، مركز تمكن الشامل للتوحد بالمدينة المنورة، بحضور وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، وشركاء تأسيس المشروع من شركات أرامكو السعودية وسابك، حيث يقدم المركز العديد من الخدمات الشاملة والمتكاملة لذوي اضطراب طيف التوحد وأهاليهم، للحد من الصعوبات التي قد تواجههم وتحسين مستوى جودة المعيشة لهم.

كما شهد سموه مراسم توقيع اتفاقية تعاون بين Johns Hopkins الطبية العالمية ومعهد Kennedy Krieger Institute (KKI) المتخصصون في علاج اضطراب طيف التوحد مع جمعية المدينة للتوحد (تمكن) وقعها رئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس محمد عباس، والرئيس التنفيذي من طرف Johns Hopkins الدكتور حامد إبراهيم، وكذلك اتفاقية استثمارية لجمعية المدينة للتوحد مع مدينة ينبع الصناعية، وقعها رئيس مجلس إدارة الجمعية مع الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الدكتور فهد بن ضيف الله القرشي.

واطلع سمو الأمير فيصل بن سلمان على مخطط المشروع الإستثماري للجمعية، والمزمع تنفيذه بمدينة ينبع الصناعية بحي الجار، على مساحة 10 الاف متر مربع، ويتكون من مجموعة مبانٍ تجارية وفندقية وترفيهية بغرض تقديم مشروع نوعي للمحافظة، وكذلك تحقيق الاستدامة المالية لأعمال الجمعية.

ويُعد مركز "تمكن" أول مركز شامل يقدم الخدمات العلاجية المتكاملة لذوي التوحد ومنها: التقييم الشامل، والتدخل المبكر، وعلاج النطق والتخاطب، والعلاج النفسي، وتحليل السلوك التطبيقي، والعلاج الوظيفي، والتعليم الخاص والتأهيل المهني، من خلال اخصائيين مؤهلين وفق أفضل المعايير العالمية، وبإشراف مؤسسة أمريكية رائدة بالتوحد، لضمان توطين المعرفة للكوادر الوطنية، بالإضافة لما يُقدمه المركز من تدريب مستمر للأسر وتأهيلهم لاستكمال الخطة العلاجية للطفل داخل وخارج المنزل.

وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية م. محمد عباس خلال كلمته بالحفل الخطابي الذي أُعد لهذه المناسبة، أن مركز تمكن الشامل للتوحد إحدى المبادرات التنموية الرامية للارتقاء بمستوى الخدمات بالمنطقة وخاصة لفئة ذوي اضطراب طيف التوحد، سعياً لتقديم أفصل الخدمات لهم بما يمكنهم بمشيئة الله من الاندماج بالمجتمع والحصول على فرص التعليم والعمل المناسبة لهم وخدمة وطنهم ومجتمعهم، مُشيراً إلى أن الاتفاقية التي وقعت مع "جونز هوبكينز الطبية العالمية" من خلال معهد كينيدي كريجير المتخصص في مجال التعامل مع اضطراب طيف التوحد)، تُعنى بالإشراف على تشغيل أقسام المركز المتخصصة وفق أفضل المعايير العلمية الحديثة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لمعهد كينيدي كريجر د. براد شلاجر خلال كلمته بالحفل، أن المعهد والقائمين عليه ممتنّين للثقة التي اكتسبوها لتحقيق الاهتمام لخدمة الأطفال من ذوي اضطراب طيف التوحد وأهاليهم، معبراً عن إعجابه بجمعية المدينة للتوحد ومركز تمكن الشامل للتوحد ورؤيتهم لتأهيل الأطفال وأهاليهم، مُبدياً حرص المعهد للبدء في دعم أهداف الجمعية من خلال التعاون المشترك لتحقيق نتائج مثمرة ومؤثرة للمستفيدين من خدمات الجمعية.

ثم شاهد سمو أمير منطقة المدينة المنورة والحضور، عرضاً مرئياً عن الجمعية ومُختلف نشاطاتها ومُبادراتها ومُجمل الخدمات التي تُقدمها للمُستفيدين.

وفي ختام الحفل كرّم سموه شركاء الجمعية من القطاع الخاص وشركات أرامكو السعودية وسابك نظير إسهاماتهم ودعمهم للجمعية وخدماتها.