الأخبار أخبار المدينة

فيصل بن سلمان يكرم 2 ...

فيصل بن سلمان يكرم 275 حافظاً وحافظة لكتاب الله

-

الثلاثاء, 11 رمضان 1443



كرّم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، 275 حافظاً وحافظة لكتاب الله تعالى، يمثلون الدفعة الـ 49 والدفعة الـ 50 من خريجي الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمنطقة المدينة المنورة.

كما كرّم سموه خلال الحفل السنوي لتكريم طلاب الجمعية الذي أُقيم في رحاب المسجد النبوي الشريف، 13حافظاً وحافظة لكتاب الله، الفائزين في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات في دورتيها الثانية والعشرين والثالثة والعشرين.

ونوّه سمو الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، بالعناية والرعاية التي يوليها خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - بحفظة كتاب الله الكريم، من خلال دعم الجمعيات الخيرية وبرامجها المعنية بتلاوة وحفظ وتجويد وتفسير القرآن الكريم، مُبيناً سموه أن تلك الرعاية للقرآن والسنة أُرسيت ركائزها منذ توحيد هذه البلاد على يد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - رحمه الله - وسار على ذلك النهج من بعده أبناؤه الملوك - يرحمهم الله - حتى هذا العهد الزاهر.

وأعرب سمو أمير المنطقة، عن اعتزازه بالطلاب والطالبات، داعياً إياهم للاستمرار على هذا النهج الخيّر والعمل بما تعلموه من هديّ كتاب الله وسنة رسوله ﷺ ليصبح واقعاً ملموساً في حياتهم، انطلاقاً من القيّم الإسلامية والأخلاق السامية التي تعلمناها من القرآن الكريم، وليكونوا هؤلاء المكرمين والمكرمات قدوةٌ صالحة بين أقرانهم وفي مجتمعهم.

بدوره، أكد رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمنطقة المدينة المنورة الدكتور علي العبيد، خلال كلمته بالحفل الذي أُقيم لهذه المناسبة، على أن الجمعية تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافها والمهمة المكلفة بها، بإشراف فني من وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ومالي وإداري من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، مُشيراً إلى أن ما تُقدمه الجمعية يأتي ضمن الرعاية والاهتمام من القيادة الرشيدة -أيدها الله- بالقرآن الكريم تَعلماً وتعليماً، تِطبيقاً والتِزاماً، حِفظاً وطباعة، وتشجيعاً ودعماً.

وقدم الدكتور العبيد، خلال كلمته الشُكر بإسمه ونيابةً عن منسوبي الجمعية، لسمو أمير منطقة المدينة المنورة على رعايته لحفل تكريم حفظة كتاب الله، ودعم سموه المُستمر للجمعية ومناشطها، سائلاً الله تعالى أن يُديم على بلادنا أمنها واستقرارها نظير ما تُقدمه من دعم كبير غير محدود لحفظة القرآن الكريم.