الأخبار أخبار المدينة

رصد التطورات في المو ...

رصد التطورات في المواقع التاريخية الإسلامية والوجهات الإثرائية بالمدينة المنورة

-

الخميس, 05 جمادى الثانية 1444



وقفت لجنة المواقع التاريخية الإسلامية والوجهات الإثرائية المنبثقة من لجنة برنامج خدمة ضيوف الرحمن (أحد البرامج التنفيذية لرؤية المملكة 2030م)، ميدانياً اليوم على المواقع والآثار التاريخية الإسلامية والمواقع الإثرائية في المدينة المنورة، لتقييم حالة المواقع ومستوى جاهزيتها، بقيادة معالي رئيس اللجنة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، يرافقه أصحاب السمو والمعالي أعضاء اللجنة، بهدف متابعة التطورات والمنجزات المتعلقة بإنجاز مشروعات تطوير المواقع التاريخية الإسلامية والوجهات الاثرائية .

وشملت الزيارة التي نظمتها هيئة التراث بدعم من هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة؛ مسجدَ الغمامة، مسجدَ السقيا، مسجدي أبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب – رضي الله عنهما – ، ومسجد بني أنيف، وبئر غَرس أحد أهم الآبار النبوية، وقصور عروة بن الزبير، بالإضافة الى محطة سكة الحديد .

وأكد الدكتور الربيعة أن الزيارة تأتي ترجمة لتوجيهات القيادة الحكيمة، التي تولي أهميةً قصوى لتأهيل المواقع والآثار الإسلامية في المدينة المنورة، المرتبطة بالسيرة النبوية الشريفة، موضحاً أن فريق اللجنة رصد تجربة الزوار عقب إطلاق المرحلة الأولى من المواقع الثمانية المؤهلة، لمعالجة أي تحديات قد تواجه المستفيدين ومقدمي الخدمات، إلى جانب رصد مدى التقدم في المشاريع الحالية لتأهيل المواقع وتفعليها مثل بئر الفقير، وذلك لتحقيق مستهدف تدشين أكثر من 100 موقع تاريخي ووجهة إثرائية لزوار طيبة الطيبة .

يُذكر أن أعضاء اللجنة المشاركين في الجولة معالي نائب رئيس اللجنة، نائب وزير الثقافة حامد فايز، وصاحبة السمو الأميرة هيفاء بنت محمد بن سعود نائب وزير السياحة، ومعالي أمين العاصمة المقدسة صالح التركي، ومعالي الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير منطقة المدينة المنورة المهندس فهد البليهشي، ومحافظ الهيئة العامة للأوقاف عماد الخراشي ، والرئيس التنفيذي لبرنامج خدمة ضيوف الرحمن محمد إسماعيل، ومستشار أمين دارة الملك عبدالعزيز أيمن الحنيحني .